كان التزام "ألدا" حيال تعزيز الديموقراطية المحليّة والتنمية المحليّة الرشيدة جوهريا بالنسبة لمهمتها منذ البداية. وفي نفس الوقت، تستمر المنظمة في النمو وتعزيز وكالات الديموقراطية المحليّة التي تهدف لإشراك المواطنين وتشجيع إنشاء الشبكات المحليّة التي تمثلا رابطا بين المواطنين والإدارة. وبالتالي تفخر "ألدا" بمشاركتها الفعالة في إنشاء 15 وكالة لتنمية الديموقراطية المحلية في عدة بلدان إلى الأن..

غير أن "إلدا" تعمل الآن على إنشاء وكالة جديدة لتنمية الديموقراطية المحليّة بتركيا، في بلدية "إدريميت" (Edremit). ونظرا للتنوع والثراء الثقافيين في هذا البلد المتوسطي وكونه بمثابة "الجسر بين عالمين" (أوروبا من جهة وأسيا من الجهة الأخرى)، تبحث "ألدا" الآن عن شركاء مهتمين (سلطات محليّة وجهويّة وجمعيات مدنيّة). وستكون هذه الأخيرة معنيّة بإطلاق وكالة الديموقراطية المحليّة بتحسين القدرة على مشاركة التجارب مع مجموعة المتدخلين الدوليين.



وبشكل أكثر عمقا، سيتعيّن على وكالة التنمية المحليّة أن تدعم الحوكمة المحليّة الرشيدة وتشاركيّة المواطنين والتنمية المستدامة مع مواصلة التنسيق بين السلطات المحليّة ومنإظمات المجتمع المدنيّ. وعلاوة على ذلك، ستتولى الوكالة:

  • دعم المقاربة التشاركيّة في عملية صنع القرار على المستوى المحلي 
  • مساعدة السلط المحليّة في العمل بشكل شفاف 

وبشكل مشابه، ستتولي الوكالة مسؤولية تدعيم التبادل المعلوماتي وتوسيع شبكة التعاون بين فاعلين وتركيا ،بالإضافة إلى وكالات التنمية المحليّة الأخرى، ودول وفاعلين من أوروبا. وقد تمت برمجت بعض الفعاليات والاجتماعات مثل الاجتماع بين الشركاء المستقبليين في سبتمر المقبل وافتتاح وكالة التنمية المحليّة في أكتوبر.

ولا تعتبر وكالة التنمية المحليّة هذه اللحظة فترة نموّ للمنظمة ذاتها فقط، بل أيضا فترة تمهيد لتحقيق النمو العامّ وتنمية الديموقراطية في أوروبا وما بعدها.

***
إذا كنت مهتمّا بهذا العرض، الرجاء الاتصال ب

السيدة "غيليا سوستيرو" (Guilia Sostero) عبر: giulia.sostero@alda-europe.eu
السيد "فرنسيسكا بالا" (Francesco Pala) عبر: francesco.pala@alda-europe.eu