ما معنى السياسة العمومية؟ كيف يتم اتخاذ القرارات؟ كيف تتحول إلى صاحب القرار؟

كنا نتمنى أن تكون هناك وسيلة سهلة ومريحة للرد على كافة هذه الأسئلة. والسبب بسيط جدا هنا: السياسة ليست باللعبة السهلة... بل انتظر قليلا, قد يكون الأمر كذلك فعلا!

دعنا نقدم مفهوم مكعب- (P-CUBE), الذي يتمثل في مشروع جيل جديد يمكنك من ولوج عالم أخذ القرار والتعلم, وبكل بساطة, وأنت تلعب.

في حقيقة الأمر, يتمثل مكعب-P (P-CUBE) في مشروع يهدف إلى تصميم وتنفيذ لعبة تعليمية تمكن من تدريس نظرية السياسة العمومية, مع التركيز بشكل خاص على التغيرات السياسية.

كما يهدف هذا المشروع إلى تعزيز التوعية بأهمية تطوير المهارات المتعددة الاختصاصات في مجال صنع السياسات, مع التركيز بشكل أولي على فئة الشباب, وكذلك على صانعي القرار والمخططين في المجال الحضري والمنظمات غير الحكومية وجمعيات المجتمع المدني والعاملين في المجال الاجتماعي والعلماء. من خلال الترويج للعبة الفيديو الخاصة بمكعب-P (P-CUBE) والتواصل مع هذا الجمهور العريض, سيساهم المشروع في تبديد التصورات المخطئة والتحامل على إدخال الطرق المجددة صلب السياسات العمومية, وذلك بتقديم المسار من خلال المنوال الذي يعتمد على المقاربة التفاعلية والمهمة والواقعية.

مشروع ألعاب للشباب لفهم عالم السياسة العامة

بفضل هذه اللعبة, سيتمكن اللاعبون من التكيف مع الصعوبات التي تميز صنع السياسات العمومية والتوضيح أنه توجد طرق مختلفة للتغلب على الصعوبات التي قد تعيق منظومة الحوكمة المحلية وتمنعها من التصدي للمشاكل المشتركة.

صممت لعبة مكعب-P (P-CUBE), أولا وبالذات, لفائدة الأجيال الصغرى, لأنهم سيمثلون في المستقبل القريب الأطراف التي ستكون مسؤولة عن القيادة وأخذ القرار, وبالتي فهي تبقى في حاجة إلى المعرفة والفهم حول الطريقة السليمة المثلى لأخذ القرارات.

لا تفوت الفرصة لتكون جزءًا من هذا المشروع الرائع و .. العب السياسة العامة !

***

مشروع مكعب-P (P-CUBE) هو مشروع أوروبي يحظى بتمويل من قبل برنامج إيرسموس+ الذي تشرف علية المفوضية الأوروبية. كما يهدف مشروع مكعب-P (P-CUBE) إلى إرساء لعبة حول الاستراتيجية التعليمية (لعبة السياسة) التي صممت لتعليم صناعة السياسة العمومية, على المستوى النظري والتطبيقي, وذلك لفائدة شرائح مختلفة من الناس, وبشكل خاص للطلبة. وفي سياق متصل, تجدر الإشارة إلى هذا المشروع, الذي يدار من قبل مؤسسة ميلانو للفنون التطبيقية (إيطاليا), يجمع العديد من الشركاء المخضرمين والأخصائيين, إلى جانب الجامعة المستقلة ببرشلونة (اسبانيا) والجامعة التقنية بدالفت (هولندا) ومدرسة الفنون التطبيقية بميلانو (إيطاليا) وجامعة لكسمبورغ (لكسمبورغ) والعلم ما أجل الديمقراطية (بلجكا) وألدا (فرنسا).

 

ما معنى السياسة العمومية؟ كيف يتم اتخاذ القرارات؟ كيف تتحول إلى صاحب القرار؟

كنا نتمنى أن تكون هناك وسيلة سهلة ومريحة للرد على كافة هذه الأسئلة. والسبب بسيط جدا هنا: السياسة ليست باللعبة السهلة... بل انتظر قليلا, قد يكون الأمر كذلك فعلا!

دعنا نقدم مفهوم مكعب- (P-CUBE), الذي يتمثل في مشروع جيل جديد يمكنك من ولوج عالم أخذ القرار والتعلم, وبكل بساطة, وأنت تلعب.

في حقيقة الأمر, يتمثل مكعب-P (P-CUBE) في مشروع يهدف إلى تصميم وتنفيذ لعبة تعليمية تمكن من تدريس نظرية السياسة العمومية, مع التركيز بشكل خاص على التغيرات السياسية.

كما يهدف هذا المشروع إلى تعزيز التوعية بأهمية تطوير المهارات المتعددة الاختصاصات في مجال صنع السياسات, مع التركيز بشكل أولي على فئة الشباب, وكذلك على صانعي القرار والمخططين في المجال الحضري والمنظمات غير الحكومية وجمعيات المجتمع المدني والعاملين في المجال الاجتماعي والعلماء. من خلال الترويج للعبة الفيديو الخاصة بمكعب-P (P-CUBE) والتواصل مع هذا الجمهور العريض, سيساهم المشروع في تبديد التصورات المخطئة والتحامل على إدخال الطرق المجددة صلب السياسات العمومية, وذلك بتقديم المسار من خلال المنوال الذي يعتمد على المقاربة التفاعلية والمهمة والواقعية.

مشروع ألعاب للشباب لفهم عالم السياسة العامة

بفضل هذه اللعبة, سيتمكن اللاعبون من التكيف مع الصعوبات التي تميز صنع السياسات العمومية والتوضيح أنه توجد طرق مختلفة للتغلب على الصعوبات التي قد تعيق منظومة الحوكمة المحلية وتمنعها من التصدي للمشاكل المشتركة.

صممت لعبة مكعب-P (P-CUBE), أولا وبالذات, لفائدة الأجيال الصغرى, لأنهم سيمثلون في المستقبل القريب الأطراف التي ستكون مسؤولة عن القيادة وأخذ القرار, وبالتي فهي تبقى في حاجة إلى المعرفة والفهم حول الطريقة السليمة المثلى لأخذ القرارات.

لا تفوت الفرصة لتكون جزءًا من هذا المشروع الرائع و .. العب السياسة العامة !

***

مشروع مكعب-P (P-CUBE) هو مشروع أوروبي يحظى بتمويل من قبل برنامج إيرسموس+ الذي تشرف علية المفوضية الأوروبية. كما يهدف مشروع مكعب-P (P-CUBE) إلى إرساء لعبة حول الاستراتيجية التعليمية (لعبة السياسة) التي صممت لتعليم صناعة السياسة العمومية, على المستوى النظري والتطبيقي, وذلك لفائدة شرائح مختلفة من الناس, وبشكل خاص للطلبة. وفي سياق متصل, تجدر الإشارة إلى هذا المشروع, الذي يدار من قبل مؤسسة ميلانو للفنون التطبيقية (إيطاليا), يجمع العديد من الشركاء المخضرمين والأخصائيين, إلى جانب الجامعة المستقلة ببرشلونة (اسبانيا) والجامعة التقنية بدالفت (هولندا) ومدرسة الفنون التطبيقية بميلانو (إيطاليا) وجامعة لكسمبورغ (لكسمبورغ) والعلم ما أجل الديمقراطية (بلجكا) وألدا (فرنسا).