Master

Last call for the International Master programme in Climate Change and Diversity: Sustainable Territorial Development!

If you are interested in topics like climate change, sustainability and diversity, and you would like to explore other countries while studying, you should take a look at the Master course in Climate Change and Diversity: Sustainable Territorial Development (CCD- STeDe), within which ALDA has been partners since 2014!

STeDe prepares researchers and professionals to be able to help organisations acting in the territory, be they enterprises, local communities, civil society organisations or public administrations to draft sustainable development policies for adaptation to climate change combining economic, social, environmental, international and intercultural dimensions.

Hence, the Master programme is organised in four semesters, three of which foresee a period of international mobility in several countries all around the world.



Students can choose among four academic paths, which combine different languages and flexible teaching modalities; face-to-face, online and blended. More specifically, the courses are developed as follow:

  • Climate change, sustainability, development at University of Padova and Universidad Andina Simón Bolívar – Sede Ecuador 
  • Regional and local studies at University of Padova and University of Madeira
  • Territorial management at University of Padova and Université Joseph Ki-Zerbo 
  • Environmental Management at University of Padova and University of Johannesburg

CCD-STeDe is a world leading programme in the field of sustainable territorial development in the context of climate justice. This Master course is aimed at training researchers and professionals to support organisations acting in the territory and to draft sustainable development and climate adaptation policies for economic, social, environmental, international and intercultural management. 

Applications close on June 7, 2022. For those interested in joining the Master, please check the official website 


Advisory

GEM IN National Stakeholder Advisory Committee

Within the غيم إن, a stakeholder advisory committee was established in France by ALDA in 2022 to provide advice during the piloting and further adaptation of the GEM IN educational programme in formal and non-formal educational environments. The Committee France included 3 members (1 educational stakeholder, 1 non-formal education stakeholder and 1 stakeholder in the field of policy-making) and had for objective to provide inputs and feedbacks on whether the project is reaching its objectives and results and contribute to the development of future exploitation opportunities of the GEM IN educational programme through their direct experience and knowledge.

The first meeting on 8، of February was held online and counted with the participation of representatives from several French actors in the field of cultural and non-formal education. This meeting allowed members to get acquainted with the project and the tools developed, especially the educational framework and the game to be used as an educational resource by all interested parties. An explanation of all the steps that were taken to create the game and its contents, keeping in mind the values and the methodology, was presented in addition to the rules of the game.


Stakeholder advisory committee: established  to provide advice during the piloting and further adaptation of the GEM IN educational programme


During the second meeting on 25th of April 2022, members discussed the results of the piloting phase organised in the five other countries of the project. Following this presentation and the general conclusions from the piloting, a reflection on the method “learning by playing” including example used by ALDA and the members of the Committee was conducted. This resulted in a discussion on the recommendations that were drafted in the operational pack and comments from the members of the Committee, receiving positive feedback, indicating that there was a clear understanding of the current situation of intercultural education and the lack of resources for teachers and educators.

The meeting was concluded by inviting members to attend and participate actively in the Final Conference in Strasbourg on the 5th of May 2022.

→ Discover GEM IN website هنا and follow the project on Facebook هنا


Climate of Change: join the sub-granting call (focus: Belgium)

Are you a Belgian youth association who is sensitive to raising awareness on the effects of climate change and understanding the links with migration?

We are looking for you! Lead the change and participate in our call for proposals with your project idea!

تم عقد اجتماع . project – co-funded by the EU under the برنامج التوعية من أجل التنمية والتوعية (DEAR) and promoted by the italian NGO WeWorld-GVC together with 16 project partners in 13 countries, including ALDA – will support grass-root initiatives in the field of raising awareness on youth role in fighting climate change and involve smaller youth organizations based in France interested in joining the action but lacking the necessary means to do so.

What is the main objective of the call of proposal?

The project will support actions developed by youth organisations in Belgium committed in the field of environmental awareness raising, especially climate change induced migration, and targeting young people (15-35 years old).

What is the main objective of the call of proposal?

Any submitted proposal must be of max 5.000 EUR. Each applicant will benefit from a financing of 70% of the total of the action up to a maximum of 3.500 Eur. The remaining 30% of the action (a minimum of 1.500 Eur) will be provided by each applicant as co-funding. The financing and co-financing % always remain the same even if the overall cost of the proposed action is lower than 5.000 EUR. The general action carried out by the Applicant can be higher than 5.000 EUR, but in this case the remaining budget of the overall costs of the proposal will be covered with the Applicant’s own financial resources.


Sub-granting call will be open until 19 June 2022


ما هي المحاور التي تم التركيز عليها؟

Each proposed action needs to address the nexus between climate change and induced migration! Different types of activities can be eligible for the sub grant: communication activities, promotion and dissemination activities, awareness raising activities, training and learning-by-doing activities, art projects and initiatives, etc.

One activity will be compulsory  which is the promotion of the Climate of Change petition in all organised activities by the applicant until the end of October 2022 (the end of the petition period).

أين يمكن تنفيذ مثل هذه المشاريع؟

Activities must take place in Belgium.

كيف يمكن تقديم الترشحات؟

Read the full call for proposals to have more information about the call and how to apply! The call will be open from May 19th,2022 to June 19th,2022.

Infos

All the questions related to the present call for proposals and the participation modalities have to be addressed to the project manger Célia C.

#ClimateOfChange!

 

***

دعوة لتقديم مقترحات

Annex A – Application form

Annex B – Budget proposal

Annex C – Frequently asked questions

Annex D – Human economy report (English only)

Annex E – Campaign guide #ClimateOfChange (English only)


Bauhaus

PART-Y at the New European Bauhaus Festival

The Part-Y project has been selected to be part of the FAIR Mobile Exhibition fleet for the New European Bauhaus Festival and we could not be more excited! Come and meet us on the stand to exchange with us on placemaking, urban planning and discover our كتيب لدعم الشباب في أنشطة صناعة الأماكن! 

 

About the Festival

The festival will take place from the 9th to 12th of June and it will spread its activities all over the EU. The Part-Y project will participate in the heart of the festival, in Brussels, where we will share our spot with over 30 artistic & cultural performances, more than 100 projects and prototypes and 55 side events.


The Part-Y project will participate in the heart of the New European Bauhaus Festival, in Brussels


The New European Bauhaus is a cultural, human-centered, positive and tangible experience for everyone, promoting the transformation and adaptation of our cities all around Europe. The Festival’s main themes are beauty, sustainability and inclusiveness. It will feature debates, great speakers, artistic performances, exhibitions and networking opportunities. It aims to build connections between different activities and individuals, bridging the worlds of research, science and technology, to those of education and civil engagement, and of art, culture and architecture.

The event will be divided into two main phases: there will be the Fest, which will include performances and the exchange of ideas across Brussels and it is where you will find us, and the Forum, which consists of a series of the debates on the Green deal, education, regional development and other key issues. 

كيف تنضم؟

You can join the event both online and onsite, so don’t miss out and register هنا.

لا تفوت الأنشطة التالية لمشروع PART-Y من خلال متابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي: 

Facebook Twitter LinkedIn


Sremski Karlovci

رحب سريمسكي كارلوفسي بشركاء مشروع DESIRE!

من 8 إلى 11 ماي ، رحبت الدانوب 1245 ومدينة سريمسكي كارلوفشي الجميلة بالشركاء الأوروبيين في مشروع DESIRE

بمناسبة يوم أوروبا ، اجتمع الشريك في مشروع DESIRE لأول مرة وجهًا لوجه بعد بدء المشروع في نهاية عام 2020 ، خلال جائحة كوفيد 19. كان هذا الحدث الدولي فرصة لعرض الأعمال والأنشطة التي قام بها كل شريك. خرج جميع الشركاء بأفكار إبداعية ومبتكرة للتحدث عن الاتحاد الأوروبي وقيمته وخاصة إعلان شومان. كان الهدف هو إشراك الشباب بنشاط في التعامل مع التاريخ بطريقة استباقية.


رحب سريمسكي كارلوفشي بالشركاء الأوروبيين في مشروع DESIRE


من خلال المشاركة في إنشاء الأدوات الفنية ، مثل مقاطع الفيديو والمسرح والألعاب والروايات الصوتية ، رافق الشركاء مجموعات من المواطنين الشباب في إعادة اكتشاف التاريخ وفي مناقشة قيم الاتحاد الأوروبي مثل الحوار بين الثقافات والسلام والتضامن.

على الرغم من أننا نغادر في بلدان مختلفة ، إلا أننا نتقاسم تراثًا وقيمًا مشتركة. اكتشف العمل الذي قام به الشركاء في موقع DESIRE وعلى قناة ديزاير يوتيوب. الق نظرة واستلهم!

 

←عن مشروع "ديزاير":

إعلان شومان: مبادرة إنعاش أوروبا (DESIRE) هي مشروع ممول من أوروبا للمواطنين. يهدف المشروع إلى زيادة وعي الناس وخاصة الشباب حول الأهمية التاريخية ومعنى إعلان شومان بالنسبة للاتحاد الأوروبي. يقود الكونسورتيوم بلدية لافاروني (Comune di Lavarone) (إيطاليا), ويتركب من مؤسسة بلفديري-غيشفانت (إيطاليا), اتحاد السلطات المحلية البلغارية للبحر الأسود (بلغاريا), بلدية فالونغو (البرتغال), و دانوب 1245 (صربيا) معهد زدروجاني لتنمية البلديات (Zdruzenie Institut za razvoj na zaednicata) (جمهورية مقدونيا اليوغسلافية سابقا), , الإدارة البلدية بغراس-دواسو (بلجيكا), و مؤسسة بلدية فالنسيا للتراث الصناعي (إسبانيا)، مركز أوزياك الثقافي (كرواتيا) ألدا (فرنسا).

 

لمزيد من المعلومات حول المشروع ، يرجى الاتصال

 

***
🇦🇲 Read the news in Armenian

🇬🇪 Read the news in Georgian

🇷🇴 Read the news in Romanian

🇺🇦 Read the news in Ukrainian

***


Agencies

دعم برنامج وكالات الديمقراطية المحلية ودعم وكالات الديمقراطية المحلية في أوكرانيا

يتمثل التزام ALDA بتنفيذ الديمقراطية وإحداث التغيير والتشجيع على المشاركة أساسا في العمل المحلي ،والتواصل مع المواطنين ،والاستماع إلى احتياجات الناس.

على الرغم من الفترة الراهنة التي تسودها الضبابية، و حماية حقوق الإنسان وسيادة الدولة على المحك، في حين أن المكاسب الدولية الديمقراطية تحت الضغط ، فإن الجمعية مستعدة لمواصلة استثمار طاقتها والتأكيد على التزامها ل ضمان حماية الحقوق والحريات..

تحث الحرب الحالية على أوكرانيا المؤسسات ومنظمات المجتمع المدني والجهات الدولية الفاعلة على اتخاذ إجراءات ملموسة: ولهذا تعمل ALDA على القيام بدورها. وبالتالي ، في إطار الجمعية العامة، في إطار جمعيتها العامة ، التي عقدت في ستراسبورغ في 6, ماي 2022 ، وافقت الجمعية على الوثيقة التي تحمل عنوان"وكالات الديمقراطية المحلية: أداة قوية لدعم المجتمعات المتضررة من الأزمات و الحرب""


"وكالات الديمقراطية المحلية: أداة قوية لدعم المجتمعات المتضررة من الأزمات و الحرب""


وهكذا، لا تؤمن ALDA فقط بقوة العمل المحلي؛ ولكن تعتمد أيضا على العلاقات اليومية مع وكالات الديمقراطية المحلية. وقد تم انشاء هاته الوكالات بالتحديد كبرنامج من قبل مؤتمر السلطات المحلية والإقليمية لمجلس أوروبا في سنة 1993 لدعم مجتمع بلدانهم.

تدعو ALDA بشكل ملموس أكثر من خلال هذه الوثيقة، المجتمع بأكمله إلى دعم وكالات الديمقراطية المحلية كأداة للديمقراطية المحلية والسلام والصمود؛خاصة الوكالات المتواجدة في ماريوبول ودنيبرو من خلال إشراكهم في المشاريع والأنشطة حتى يتسنى لهم ، كتأثير غير مباشر ، مساعدة ودعم الناس في البلاد. وتدعم الجمعية في الآن نفسه إمكانية فتح LDAs أخرى في أوديسا و فينيتزا أو مناطق أخرى من أوكرانيا.

ما هي الخطوة التالية؟ نظمت ALDA مؤتمرًا لحشد الدعم لـ LDAs في 22 جوان للاجتماع معًا ولتحويل ما تم اعتماده إلى حقائق ودعم الأشخاص والزملاء والأصدقاء في أوكرانيا.

#ألدا_من_أجل_أوكرانيا


Participatory Democracy in Algeria – A specialised training for Administrative Units

ALDA’s action in Algeria goes on: after the successful past experiences in delivering training-courses on good governance and citizens involvement, ALDA Secretary General is back to the country.

Welcomed as specialised professional in delivering capacity building activities for Local Authorities on participative democracy, Ms. Antonella Valmorbida – ALDA Secretary General – has been selected by SOFRECO, a worldwide leading company in consultancy with a mandate from the Algerian Ministry of Interiors, to deliver these technical trainings.

From 14 until 27 of May 2022, Ms. Valmorbida will be in charge of providing in-depth assistance, while illustrating the different tools that are necessary in terms of developing and spurring participative democracy at local level.

Starting from the head of Daïra, the administrative units in Algeria similar to what in English may be known as a “district”, ALDA Secretary General, together with Mohamed Sakri and Moufida Oueslati, will engage with more than 200 people, attending the trainings up until September 2022. The cities involved in this first round of activities are Constantine, Algiers and Djelfa; while representatives from Oran and Tlemcen will participate at the June session.


Back on the field to train Algerian administrative units on participatory democracy


From a broader perspective, participative democracy and good governance are among the priorities of the Association, together with citizens’ participation and sustainable development. Thus, already in 2017 and in 2019, Ms. Valmorbida was appointed to train more than 100 civil servants in Algeria, testifying the role of ALDA as a reliable and specialised partners not only in Europe but also in the Mediterranean area.

Being responsible for this year edition of capacity building activities, based on a mandate from the Algerian Ministry of Interiors, it is a further confirm not only that ALDA is a strategic player in the region, but also that changes and the path undertaken years ago is now become systematic, providing positive results.


resilience

الاجتماع العام ل:2022 ALDA إنّ المؤسسات والسلطات المحلية، الأعضاء و الممثلون متحدون جميعا من أجل السلام والديمقراطية والصمود

استقبلت مدينة ستراسبورغ المشمسة أعضاء مجلس الإدارة، وممثلي وكالات الديمقراطية المحلية(LDAs) ، وأعضاء وزملاء ALDA بمناسبة أهم حدث لهذا العام: الاجتماع العام لـ ALDA 2022، والأحداث ذات الصلة.

 

بالفعل، اجتمع أعضاء وممثلو شبكة ALDA خلال مؤتمرات ودورات تدريبية وموائد مستديرة خلال ثلاث أيام من 5 إلى 7 ماي 2022، وذلك لأول مرة منذ سنة 2019. وتكللت هذه المجهودات مع الاجتماع العام لALDA بتاريخ 6 ماي 2022 تحت عنوان "دعم الديموقراطية المحلية، دعم السلام والصمود".والصمود السالم ودعم ، المحلية الديمقراطية دعم". 

وقد نظمت هذه اللقاءات في إطار قمة ستراسبورغ وهو ما يعكس التزام ALDA ومساهمتها في مؤتمر مستقبل أوروبا ومتابعته.

 

غمر الاهتمام والحماس الأجواء، وقد سعد الحضور بالتعارف من خلال دردشات و لقاءات تعارفية في أنحاء قاعة المقر الرئيسي ل منطقة غراند ايست، وهو الموقع الرئيسي لـلاجتماع. و كان اختتام مؤتمر مستقبل أوروبا والحرب الحالية في أوكرانيا مسألة رئيسية ومحورية في الاجتماع و أيضًا موضوعا أساسيا للنقاش بين جميع الحضور من زملاء و أصدقاء ومندوبين.

طرح السيد أوريانو أوتوجان ، رئيس ALDA، خلال الاجتماع في قاعة الجلسات العامة ذات الشكل النصف الدائري، سؤالا على جميع الحاضرين: "من كان ليتوقع أن تصبح إحدى مدن أوكرانيا ، أين أسست ALDA وكالة الديمقراطية المحلية، رمزًا لمقاومة الإرهاب؟ " لم يرد أحد على هذا التساؤل إذ لا أحد يملك إجابة عن هذا الأمر. ومع ذلك، استرسل الرئيس أوتوجان مذكرا "تم تأسيس أولى وكالات الديمقراطية المحلية في يوغوسلافيا السابقة بعد فترة الحرب كدعم من مجلس أوروبا لإرساء السلام والتسامح والتنمية الديمقراطية للمجتمع على المستوى المحلي" . بعبارة أخرى، كان هذا ردا سلميا على الحرب كما يتضح من تاريخ ALDA نفسها.


كما أشار الرئيس أوتوجان أن هناك ردا سلميا على أوقات الحرب كما يتضح من تاريخ ALDA نفسها ، في طريقها نحو الديمقراطية والصمود..


أعرب السيد كريستيان ديبيف ، مستشار إقليمي ورئيس التواصل عبر الحدود ، لجنة العلاقات الدولية والأوروبية ، بمنطقة غراند ايست عن ضرورة نشر السلام ودعم المدنيين في أوكرانيا. ؛ بينما شدد جيل بيلايو رئيس الوحدة ببرنامج أوروبا لتعليم المواطنين ، والمدير التنفيذي لوكالة السمعي البصري و الثقافة (EACEA) على أن “ALDA هي شريك استراتيجي في العمل مع المجتمع المدني وعلى مشاركتهاا” خاصة في هذه الأوقات الحرجة.

كما ، أبرزت السيدة مارتين ديشبورغ نيكلز، نائبة رئيس الكونغرس للسلطات المحلية والإقليمية لمجلس أوروبا، أهمية التزام ومجهودات الكونجرس في تقديم حلول وإجابات من أجل تجاوز هذه الفترة الحاسمة "التي اتسمت بأزمات متعددة في القارة الأوروبية وفي جميع أنحاء العالم". تعتبر البيئة أحدها فهي بالتأكيد حاسمة أيضًا. كما دعا السيد تيبو غيغنار، عمدة بلويوك - ليهرميتاج، رئيس الزعيم الفرنسي، إلى ضرورة اتخاذ إجراءات متماسكة وموحدة في هذا الإطار، مشيراً إلى مشروع «مناخ التغير» بوصفه مبادرة إيجابية.

أكثر قربا من مواطنيها. والوضع في وتمركزت مسائل البيئة والديمقراطية وحقوق الإنسان في صميم المبادرات التي طورتها ALDA. ملتزمين جدًا بالتحدث عنمستقبل أوروبا من أجل معالجتها، وإشراك الشباب والمواطنين للانضمام إلى هذه العملية من القاعدة إلى القمة، مع إرسال كة الكاملة للسيدة فالموربيداخلال مؤتمر مستقبل أوروبا، إذ سعت ALDA دائمًا خلال عام

اتساقا مع مهمتها الجوهرية في تعزيز الديمقراطية وحماية حقوق الإنسان، ونظرا للرابط العميق والقوي الذي يربط ALDA مع وكالات الديمقراطية المحلية LDAs، ونظرا لإلتزامها بتقديم المساعدة لأوكرانيا، تم تعيين السيدة تيتيانا لوماكينا، مندوبة وكالة الديمقراطية المحلية ماريوبول ، كرئيسة لإجتماع 2022. ودفع هذا القرار الجمهور إلى الوقوف تصفيقا وتهليلا في لحظة تأثر عميق. وهذا يبين أن هناك تجليات ومفاهيم مختلفة لإظهار الدعم والمساندة وللاقتراب من الناس ومشاغلهم. وأثبت تعيين السيدة لوماكينا رئيسة للاجتماع بشكل قاطع على رغبة الجمعية في مواصلة العمل عن كثب وجنبا إلى الجنب مع الزملاء من الوكالات المحلية LDAs والأصدقاء في أوكرانيا: الدعوة معا إلى السلام.

مثّل الاستماع إلى الخطب الملهمة والتعلم من تجارب وخبرات مؤسسات وسلطات محلية متنوعة، مناسبة للجمهور والضيوف لاكتساب معرفة أوسع بالحقائق المحيطة وكذلك الحلول الممكنة والمحتملة.

كما ذكرنا سابقًا، يتضمن الاجتماع العام لALDA، كما هو معتاد، سلسلة من المواضيع المهمة. وتم التركيز هذه السنة على البيئة، ضمن مشروع مناخ التغيير، وعلى التضامن مع أوكرانيا، جنبًا إلى جنب مع شركاء مشروع EPIC، JEF Europe وضمن قمة ستراسبورغ.

 

***

الأحداث المتعلقة بالجمعية العامة


The European Capital of Democracy: Apply and make your city ambassador of democracy!

What if Democracy had a home? A visible place where citizens come together to share experiences, learn, and enjoy under the banner of democratic values, freedom and peace?

This is indeed the vision of the brand-new project the “European Capital of Democracy”: an initiative which will designate every year, starting from 2022, a city in Europe representing and strengthening Democracy.

Fully supporting this initiative, and certain of its added value in fostering democratic development, promoting social and political innovation and exchange, ALDA is proud to announce that its Secretary General, Antonella Valmorbida, has been appointed as a member of the Experts’ Jury. Thus, she will be among the few experts and practitioners who will examine all applications and shortlist the 5 Nominee Cities which will be then voted by European citizens.

In fact, all cities (with a population of 100,000+) within the Council of Europe member states, can apply to be elected the first European Capital off Democracy!
The winning city will host a one-year-long programme of exciting events, festivals and activities designed to improve and strengthen democracy, which puts citizens’ participation at the heart of it.


In light of its mission and expertise, ALDA is proud to be part of the Experts’ Jury shortlisting the 5 Nominee Cities


WHAT ARE THE BENEFITS FOR THE WINNING CITY?

  • Highly visible as a beacon of European democratic best practice
  • Citizens will actively develop new forms of democratic politics
  • Inspire politicians and innovators from across Europe to spark change through the city’s new ideas, activities and networks

HOW DOES A CITY BECOME A EUROPEAN CAPITAL OF DEMOCRACY?

  • Cities apply for the title, presenting a portfolio of their best democratic practices and new project ideas
  • An experts’ jury evaluates the projects and decides on a shortlist of three to five cities
  • A jury of 10,000 European citizens votes for the city to become the European Capital of Democracy

 

***

Please find further details on the European Capital of Democray (ECoD) Call document and supporting information:


Solidarity

التضامن مع أوكرانيا: شهادات الحرب

الأعلام الأوكرانية، الدمى القماشية التي ترتدي الملابس التقليدية، صور المدن الأوكرانية: هذه هي الانطباعات التي حصل عليها كل المشاركين عند دخولهم قاعة «أوبيت» - بليس كليبرت، في ستراسبورغ، يوم الجمعة 6 ماي 2022 بمناسبة الجمعية العامة ALDA..

وقد تجمع العشرات من الأشخاص لسبب واحد فقط وهو السلام. وأخفى الشباب والأطفال وكبار السن من الرجال والنساء الألم والمعاناة خلف الابتسامات والتحيات. فلا أحد يمكن أن يتخيل مثل هذه الحقيقة المذهلة لبلد كييف. لا أحد.

إن النقاش والمشاركة وتقديم الدعم الفعلي للمواطنين الأوكرانيين هو التزام يومي لـ ALDA التي نظمت جنبًا إلى جنب مع الفدرالي الأوروبي الشاب (JEF) و قمة ستراسبورغ, حدث «التضامن مع أوكرانيا: شهادات الحرب».


«التضامن مع أوكرانيا: شهادات حرب» لحث المؤسسات ومختلف المنظمات والمواطنين على الدعوة إلى السلام العاجل وإنهاء الحرب.


عشية اختتام مؤتمر "مستقبل أوروبا"، و"يوم أوروبا" ، حثت المنظمتان المؤسسات والمنظمات الأخرى والمواطنين الأفراد على الدعوة إلى السلام الفوري وإنهاء الحرب. 

تتالت الشهادات حول وقائع مختلفة، ومع ذلك هدفت جميعها إلى نفس المرمى: قدمت تيتيانا لوماكينا،من ماريوبول LDA خطابها الافتتاحي، وعرضت وضعًا وحشيًا وللأسف صار معهودا في بلدها، حيث رغم معاناة الناس فقد بقوا ملتزمين جدًا بالتحدث عنحرياتهم سواء في مدينتها أو في جميع أنحاء أوكرانيا. وكانت ماريوبول ولا تزال مسقط رأس إحدى الوكالتين المحليتين للديمقراطية، وهي مكان للديمقراطية ومكان للتغيير الإيجابي، وهي اليوم المكان الذي يواجه حربا ظالمة و واحدة من أكثر المناطق تعرضًا للهجوم، كما أشارت أنتونيلا فالموربيدا،

شددت مارتا سيسياريك،من منطقة غدانسك وشريك مشروع EPIC، على إجراءات التضامن التي أعربت عنها بولندا تجاه أوكرانيا: وبالتالي فإن الدولة الحمراء والبيضاء ترحب بمئات المئات من اللاجئين. وبالمثل، أكدت كريستيل سافال،نائبة رئيس JEF Europe، على ضرورة الترحيب بأوكرانيا كبلد مرشح للانضمام إلى الاتحاد.

الآمال المستقبلية والاحتياجات والإجراءات التي يتعين اتخاذها لدعم بلد السماء الزرقاء فوق حقل القمح الأصفر، كما عبر أندريه سادوفيي، رئيس بلدية لفيف. في نفس الوقت أكدت إيرينا أوريل، من Promote Ukriane، على الحاجة إلى تصميم معلومات عالية الجودة بالفضاء الذي يعرض أحداثا حقيقية تجري في أوكرانيا. أيضا، دعت إينا فولكوفا بمجلس أوديسا الإقليمي إلى «سلافا أوكراني» بصوت لطيف وقوي بعد أن عرضت صورًا للقصف وتعليق علم بال لأوكرانيا ،